Déclaration de l’Ambassadeur à l’occasion du 2 novembre 2005

كلمة سعادة سفير الجمهورية الفرنسية لدى دولة الإمارات العربية المتحدة سعادة باتريس باولي
بمناسبة الذكرى الأولى لرحيل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل النهيان

إن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان يجسّد بالنسبة لنا، نحن الفرنسيين، السعي الى الاستقلال وبناء إتحاد الإمارات العربية المتحدة وإنشاء مجلس التعاون الخليجي. إنه ذلك الرجل القوي والحكيم والقائد الاستثنائي الذي عرف كيف يدمج بين التقاليد والنظرة العصرية والذي أثبت على أنه رجل الأمس كما رجل الغد والمستقبل. ولقد ظهر هذا الاحترام والإعجاب الكبيرين للمغفور له الشيخ زايد ولعائلته جلياً عندما جاء فخامة الرئيس جاك شيراك الى دولة الإمارات العربية المتحدة في العام المنصرم لحضور مراسم الدفن وتوجيه آخر تحية الى صديقه الشيخ زايد.

إن أول زيارة قام بها الشيخ زايد الى أوروبا كانت الى فرنسا عام 1953 وذلك لحضور جلسة تحكيم هامة عقدت في باريس بخصوص عقود للتنقيب عن البترول. أحبته فرنسا حينئذ على الفور. ومنذ ذلك الحين، لم يكفّ الشعب الفرنسي ورؤساء جمهوريتنا المتعاقبين عن التعبير عن فائق الاحترام والتقدير لسموه ولإنجازاته العظيمة.


His Highness late President Sheikh Zayed Bin Sultan Al Nahyan personifies to us
in France the conquest of independence, the building of the federation of the United Arab
Emirates, the constitution of the Arab Gulf Cooperation Council. A strong, wise
and unique leader who managed to successfully mix tradition with the most
modern vision, proving to be a man of both yesterday and after tomorrow. This
respect and admiration for His Highness and his family was evident when the
President of France Jacques Chirac came to the United Arab Emirates last year
to attend the funeral of his friend Sheikh Zayed.

Sheikh Zayed’s first visit to Europe in 1953 was to France to attend a crucial
arbitration session in Paris on oil concession. France liked him immediately.
Since then, the people of France and successive presidents of our Republic never
ceased to express great respect for him and his impressive achievements.

Patrice PAOLI
Ambassador of France

Voir aussi  :

- Lettre de condoléances de M. Jacques CHIRAC, Président de la République, adressée à Son Altesse Cheikh Khalifa bin Zayed al NAHYAN, Emir d’Abou Dabi à la suite du décès du Cheikh Zayed ben Sultan al-NAHYAN, Président des Emirats arabes unis. Lire..

- Lettre de condoléances de M. Jacques CHIRAC, Président de la République, adressée à Son Altesse Cheikh Mohamed bin Zayed al-NAHYAN, Prince héritier d’Abou Dabi à la suite du décès du Cheikh Zayed ben Sultan al-NAHYAN, Président des Emirats arabes unis. Lire..

publié le 02/12/2005

haut de la page